وصل الى عمان ١٤ طالب وطالبة من جامعة وستمنستر البريطانية للمشاركة في برنامج الساعدي لتغيير مسارات الحياة وهي مبادرة مشتركة بين الشرقية القابضة وجامعة وستمنستر في لندن تهدف الى تقديم تجربة ميدانية   للطلبة الزائرين.

ويتيح البرنامج المعد للطلبة التعرف عن قرب على الأردن وشعبه وثقافتة العربية والإسلامية وإنجازاته، كما يركز البرنامج على زيارة بعض المدارس الواقعة في المناطق الأقل حظا، بهدف تطوير قدرات الطلبة على المحادثة والكتابة باللغة الانجليزية من خلال دروس وتمارين ونشاطات عملية مشتركة تحفزهم على  جعل مدارسهم أكثر جاذبية وجمالاً ليقبلوا علي الدراسة بحماس أكبر من أجل مستقبل واعد لخدمة مجتمعهم.

وقد بدأ البرنامج في السادس عشر من  الشهر الحالي ويستمر عشرة أيام يتخللها نشاطات عصف ذهني وندوات ومحاضرات تهدف إلى” تسليط الضوء على الصراعات والإضطرابات في المنطقة وبعدها عن الثقافة العربية والإسلامية ا لحقيقية التي ساهمت في تطوير الحضارة الإنسانية وعن التحديات التي يواجهها الأردن بحكم موقعه الجغرافي ” وفقا للدكتور ماجد الساعدي رئيس الشرقية القابضة ومديرها التنفيذي.

هذا وسوف يقوم الطلبة المشاركون ايضاً بالتعرف على مختلف القضايا الملحة في المملكة عبر التفاعل الميداني مباشرة مع مبادرات مجتمع مدني مثل مدرستي  بنشاطات تتيح للمشاركين فيها الفرصة للتعارف على سكان المناطق الأقل حظاً لتذويب الحواجز الثقافية الوهمية من خلال نشاطات ميدانية مشتركة.

وفي مركز الملكة رانيا للأطفال ومعهد الأميرة تغريد للتدريب والتنمية سيتعرف الزوار على الجهود التي يبذلها الأردن لرعاية النشئ الجديد وما يقوم به لمواجهة التحديات التي يفرضها  النمو السكاني المضطرد وموجات اللجوء بالرغم عن موارده الاقتصادية المحدودة.
وتم تخصيص يوم تجري فيه مناظرات بين طلبة  معهد الإعلام الأردني وطلاب جامعة وستمنستر تطرح فيها قضايا  مثل اللجوء، الصراعات الإقليمية ، حرية الصحافة  والتعبير ، دور المرأة ومشاركتها في الإنتخابات،  الديمقراطية المحلية،  حقوق الإنسان،  والدور الكامن لوسائل التواصل.

وسوف يتعرف الطلبة على دور المعهد في رصد تغطيات الصحافة للإنتخابات وكيفية التعامل مع ما يتم نشره عبر الآلية التي وضعها  عبر مرصده للصحافة من خلال  “أكيد” وهو موقع أسسه المعهد للتحقق من المعلومات وتقييم أداء الصحافة . هذا وسيتعرف الطلبة على إنجازات الأردن في مجال البث التلفزيوني عند زيارتهم للمدينة الإعلامية التي تقدم خدمات بث لمئات محطات التلفزيون في القارات الخمس عبر الأقمار الصناعية .
وكان قد شارك في برنامج الساعدي لتغيير مسارات الحياة الذي بدأ في أيلوم عام ٢٠١٢ مئة طالب من جامعة كوفنتري من مختلف التخصصات من هندسة وتصميم وحاسوب وحقوق، أما مجموعة طلاب وستمنستر الزائرة فستكون من طلاب العلوم السياسية والاقتصاد والمحاسبة والتاريخ والصحافة والهندسة المعمارية والأدب الإنجليزي والعلوم الطبية والسياحة والتخطيط.

ويسعى البرنامج من خلال النشاطات التي ينفذها في الأردن الى “تعزيز التواصل الإنساني والمستمر بين الشباب وبناء جسور التفاهم بين بعضهم البعض من أجل عالم أفضل” كما قال الدكتور الساعدي .
 janssen motilium

عن لغة الموقع الافتراضية