الرئيسية / أخبار النقابات / نقابات صحية على موعد مع «كلاسيكوهات» انتخابية

نقابات صحية على موعد مع «كلاسيكوهات» انتخابية

ايهاب مجاهد

تستعد نقابات مهنية لخوض «كلاسيكوهات» جديدة العام المقبل والذي سيشهد عددا من مواقع المنافسة على انتخابات نقابات مهنية وعلى رأسها النقابات المهنية الصحية (اطباء، اطباء الاسنان، الصيادلة). وقد شهد العام الحالي تعديلات على قوانين ثلاث نقابات مهنية هي الاطباء واطباء الاسنان والصيادلة رفعت بموجبها مدة دوراتها الانتخابية من سنتين الى ثلاث سنوات اسوة برابعتهم «الممرضين»، حيث تم التمديد لمجالس نقابتي الاطباء واطباء الاسنان لمدة سنة؛ ما ارجأ انتخاباتها الى العام المقبل. وحالت استقالة سته من اعضاء مجلس نقابة الصيادلة دون تمديد دورة المجلس والذي تم حله عبر الاستقالة الجماعية، ما دفع بالحكومة الى تشكيل لجنة لادارة شؤون النقابة. ورغم الضبابية التي تحيط بموعد انتخابات نقابة الصيادلة القادمة الا ان الحديث يدور عن اجرائها في ايار المقبل وهو الموعد الذي تكتمل فيه دورة المجلس الاخير. وتسعى فعاليات صيدلانية انتخابية لانتزاع موعد محدد لانتخابات نقابتهم حتى يحددوا بوصلتهم الانتخابية ويقوموا بضبط العد التنازلي لها تمهيدا لخوض غمار المنافسة فيها. وتشير التحضيرات لانتخابات النقابات الصحية الى تغيير محتمل على النقباء الذين سيقودون دفة نقاباتهم خلال السنوات الثلاث المقبلة، سواء لعدم رغبة النقباء الحاليين بالترشح مجددا او لرغبة الفعاليات والقوى الانتخابية بالتغيير. وكانت الحكومة طرحت على النقابات المهنية فكرة ايجاد قانون انتخاب موحد يؤدي الى تطبيق التمثيل النسبي على انتخاباتها، الا انها لم تعمد الى ادخالها ضمن التعديلات التي اقرتها على قوانين النقابات الثلاث. وقد ابدى نقابيون ترحيبهم بالمقترح الذي تقدم به رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور خلال لقائه نقباء النقابات المهنية لمناقشة قانون الانتخابات، خاصة وانه يطبق على جميع النقابات المهنية. فيما يرى المعارضون لتطبيق التمثيل النسبي على النقابات بانه يساويها بالاحزاب السياسية، ولما لتطبيقه من اثر في ايجاد مجالس غير متجانسه تشعلها اقل الخلافات التي تؤدي الى الاستقالات وحل المجالس وتعطيل مصالح منتسبيها ونقاباتهم. ويرى مؤيدو التمثيل النسبي بأنه الوصفة السحرية للخلاص من عضال (الاقصاء) الذي غالبا ما تتهم به الفعاليات الانتخابية بعضها بعضا في حملاتها الانتخابية. واذا كان الحصول على اكبر عدد من مقاعد مجالس النقابات مهما للفعاليات الانتخابية سواء المستقلة او الاسلامية او القومية حتى تتمكن من الحصول على الاغلبية التي تمكنها من تنفيذ برامجها، الا أن الاهم بالنسبة لمنتسبيها هو الحصول على القدر الاكبر من الخدمات لهم ولمهنهم.

motilium side effects heart

عن لغة الموقع الافتراضية