الرئيسية / أخبار النقابات / مقاومة التطبيع: العدو الصهيوني يصدر اجرامه

مقاومة التطبيع: العدو الصهيوني يصدر اجرامه

عبرت لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع النقابية عن غضبها وإدانتها للاعتداء الذي تعرض له اردنيين امس في السفارة الصهيونية في عمان، وراح ضحيته اردنيين اثنين.
ووصفت اللجنة في بيان لها ان ما جرى بالعمل الاجرامي الصهيوني الذي لم يتوقف يوما، وأن العدو الصهيوني يصدر لنا اجرامه في عمان ويقوم بقتل اثنين من ابناء وطننا.
وقالت اللجنة “الم يكتفي هذا العدو المجرم بما قتل من اردنيين على ارض فلسطين من الشهيد القاضي زعيتر الى الشهيد العمرو الى الشهيد الكسجي ليقوم بقتل اردنيين اثنين على ارض الوطن وفي عمان مخترقا لسيادة الدولة الاردنية”.
وجددت اللجنة مطالبتها الحكومة باغلاق السفارة الصهيونية ردا على كل تصرفات العدو والذي وصل الحال به ان تكون سفارته وكرا للقتل والاعتداء على هذا الشعب.

واضاف البيان “ها هم الصهاينة يعتدون على الاقصى ضاربين عرض الحائط بالوصاية الهاشمية التي ذكرت بوادي عربة ويقتلون الأردنين دون ان يحاسبهم احد …هل بنود وادي عربة تطبق فقط على الاردن؟؟؟”
وأشارت ان الكيان الصهيوني يقوم بكافة اشكال الاستفزاز لشعوبنا التي وقفت وبشكل واضح ضد كل اشكال التطبيع معه و عبرت وبقوة عن موقفها امام همجيته واعتدائاته وطالبت الجهات المعنية بان توضح للشعب الاردني حقيقية ما جرى وان تظهر له جميع الحقائق وان تقف بصف هذا الشعب وان تحاسب القاتل و ان لا تستمر سلسلة الاعتداءات على ابناء وطننا دون حساب كما حصل في السابق.
واكدت ان الشعب الاردني لن ينسى شهداءه الابطال ولن يسمح باستمرار هذه الاعتداءات وسيبقى مقاوما لكل اشكال التطبيع مع هذا العدو

عن لغة الموقع الافتراضية