الرئيسية / أخبار النقابات / النقابات المهنية تدين توقيف عدد من النشطاء وتعتبره سببا جديدا للتأزيم

النقابات المهنية تدين توقيف عدد من النشطاء وتعتبره سببا جديدا للتأزيم

عبرت النقابات المهنية عن قلقها الشديد لاعتراض معتصمين سلمين وتوقيفهم اثناء توجهم للمشاركة في فعالية احتجاجية أمام المركز الوطني لحقوق الإنسان.
وقال رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين م.احمد سمارة الزعبي ان المقاربة الامنية المتشددة ومنع المواطنين من عقد فعالياتهم الشعبية والتعنت تضيف انتهاكا جديدا لحرية التعبير وامعانا غير مفهوم في خلق اجواء من التوتر والتأزيم.
وعبر م.الزعبي عن استنكار النقابات المهنية وادانتها لما اعتبره سلوكا غير مبررا، واكد على حقوق المواطن التي كفلها الدستور وفي مقدمتها الحق المقدس في التعبير السلمي عن الرأي والذي لا نقبل المساس به.
ومن جهة اخرى يعقد نقيب المحامين مازن رشيدات والمفوض العام لحقوق الإنسان موسى بريزات مؤتمرا صحفيا ظهر غد الاثنين في مقر نقابة المحامين للحديث عن الاعتقالات الأخيرة وأوضاع الحريات العامة وحقوق الإنسان في المملكة.

عن لغة الموقع الافتراضية

Avatar