الرئيسية / سلايد شو / الفلاحات: القطاع الزراعي لم يأخذ الأهمية التي يستحق

الفلاحات: القطاع الزراعي لم يأخذ الأهمية التي يستحق

قال المهندس عبد الهادي الفلاحات نقيب المهندسين الزراعيين ان القطاع الزراعي في مملكتنا يمثل قيمة اقتصادية اجتماعية كبيرة تنعكس في مساهمته في الناتج المحلي الاجمالي و أدائه لوظيفة اجتماعية واقتصادية في الحفاظ على الامن الغذائي والنسيج المجتمعي , مؤكدا ان هذا القطاع لم ياخذ الاهمية التي يستحق و واجه الكثير من التجاهل من الحكومات المتعاقبة على الرغم القيمة المضافة التي يقدمها للمملكة داخليا وخارجيا.

ومن جهته اكد المهندس نهاد العليمي نائب نقيب المهندسين الزراعيين رئيس لجنة القطاع الخاص في الجلسة الحوارية التي نظمتها اللجنة بحضور امين سر مجلس النقابة المهندس محمد طوالبة و اعضاء المجلس المهندس محمد الحياري و المهندس ياسر ابو سنينة على سعي اللجنة لوضع منهجية علمية للتعامل مع المشكلات التي يعاني منها القطاع الزراعي وايجاد الحلول المناسبة بالشراكة والتعاون بين جميع مكونات القطاع الزراعي وفي مقدمتهم المهندس الزراعي المزارع للوصول الى نقاط توافق وحلول يمكن تطبيقها لحماية وتطوير القطاع الزراعي في المملكة.

ودار خلال اللقاء نقاش وحوار معمق حول الاشكاليات والتحديات التي يعاني منها القطاع الزراعي ركزت على تحديد هذه الاشكاليات و اقتراح الحلول في ذات الوقت, حيث اكد الحضور ان تحديات العمالة والمياه والطاقة والتسويق من ابرز المشكلات التي تواجه اصحاب المزارع .
وشددوا على اهمية التوسع في استخدام التكنولوجيا والطرق المتطورة في الزراعة المحلية وتطوير الطرق التقليدية خصوصا في التعامل مع المياه, مؤكدين ضرورة اطلاع القطاع الزراعي على مجموعة من قصص النجاح الحالية لمهندسين زراعيين في القطاع الزراعي في المملكة.

وأكد الحضورعلى ضرورة الغاء رسوم الوزن في الاسواق المركزية وايجاد مواصفات تسويقية ثابتة لوحدة الوزن وعدم التصدير الا من خلال تلك المواصفات وضروة حماية المنتج الوطني الزراعي والحد من الاستيراد .

و قالوا اننا بحاجة الى جهد اعلامي مستمر ومكثف للتعامل مع القطاع الزراعي وتوضيح اشكالياته وتحدياته للمواطن الاردني, مؤكدين استعدادهم للتعاون والانفتاح على الوسائل الاعلامية كافة لتوضيح الحقيقة من خلال عمل جولات اطلاعية للصحافة على المزارع واطلاعهم على المشكلات التي يعاني منها المزارعين .

*وأكد الحضور أن الحلول لاشكاليات القطاع الزراعي متوفرة, لكنها تحتاج إلى ارادة حازمة من جميع الجهات لتنفيذها وحماية القطاع, مؤكدين ان هذه الحلول تكمن في تأسيس جمعيات تعاونية حسب المناطق الحغرافية والمحاصيل, وتأسيس شركة تسويق زراعية مساهمة, وتوفير خدمات التعبئة والتدريج, و تأسيس شركة لاستقدام العمالة الزراعية من خلال القطاع الخاص, وتوافق الحضور على تشكيل لجنة من المهندسين الزراعين المشاركين في اللقاء و لجنة القطاع الخاص في النقابة لدراسة هذه المقترحات.

عن لغة الموقع الافتراضية

Avatar