الرئيسية / أطباء / الحموري: 30 الف مريض من “الجنسيات المقيدة” يتوجهون للعلاج في تركيا شهريا

الحموري: 30 الف مريض من “الجنسيات المقيدة” يتوجهون للعلاج في تركيا شهريا

منتدى السياحة العلاجية والسفر الصحي ينطلق في 26 الجاري

الحموري: 30 الف مريض من “الجنسيات المقيدة” يتوجهون للعلاج في تركيا شهريا

الطراونة: لانشعر ان السياحة العلاجية اولوية لدى الحكومة

قال رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الاردنية د.فوزي الحموري ان 30 الف مريض من مرضى الدول “الجنسيات المقيدة” يتوجهوا شهريا للعلاج في تركيا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي خصص للاعلان عن فعاليات منتدى السياحة العلاجية والسفر الصحي الذي تعقده الجمعية بالتعاون مع المجلس العالمي للسياحة العلاجية واتحاد المستشفيات العربية وبدعم من هيئة تنشيط السياحة، تحت رعاية جلالة الملك عبدالله الثاني خلال الفترة من 26-28 الشهر الجاري في فندق الرويال.

وطالب الحموري خلال المؤتمر الصحفي بالغاء تقييد منح التأشيرات لعدد من الدول التي يقصد مرضاها المملكة لتلقي العلاج، والذي اتخذت في عهد حكومة د.عبدالله النسور في العام 2016.

واشار ان القرار ادى الى تراجع في السياحة العلاجية بنسبة تصل الى 25%، حيث كان عدد المرضى القادمين للعلاج قبل 2016 يتجاوز ال 250 الف مريض، فيما لايزيد عددهم حاليا عن 200 الف مريض سنويا.

ولفت ان الجمعية اعدت 20 تسعيرة لاجراء العمليات على نظام (البكج) للمرضى الراغبين بالقدوم الى المملكة لاجراء تلك العمليات بحيث يكون المريض على علم مسبق بتكلفتها، وانه طلب من جمعية وكلاء السياحة والسفر تضمين تكلفة السفر والاقامة ليصار الى تعميمها من خلال السفارات ومكاتب السياحة والسفر.

ولفت ان وفدا من الجمعية سيزور الكويت خلال شهر تشرين ثاني المقبل ليصار الى التوقيع على اتفاقية مع الحكومة الكويتية لعلاج مرضاها في المملكة، خاصة وان الكويت تسعى للحد من علاج مواطنيها في اوروبا وامريكا والتي تصل كلفة العلاج فيها الى 20 ضعف تكلفة العلاج داخل المملكة.

ومن جانبه قال عضو مجلس ادارة الجمعية نقيب اطباء الاسنان السابق د.ابراهيم الطراونة، ان 30% من المرضى يقصدون المملكة من اجل علاج اسنانهم.

واضاف ان السياحة العلاجية لاتحضى باولوية لدى الحكومة، داعيا الحكومة الى ايلاء توجيهات جلالة الملك بتشجيها الاهمية، وترجمة تلك التوجيهات على ارض الواقع.

واشار انه يمكن ان السياحة العلاجية تساهم في دفع عجلة الاقتصاد وتحريك القطاعات الاخرى التي تساند قطاع السياحة العلاجية.

ويذكر ان المنتدى الذي سيعقد في فندق الرويال سيستضيف 700 مشاتركا من 45 دولة عربية واجنبية، كما ستعقد على هامشه جلسة وزارية يشارك فيها عدد من الوزراء الاردنيين والعرب تحت عنوان “توسيع نطاق السفر الصحي”.

عن محمد محيسن

محمد محيسن

اضف رد